يأتي الصيف ليكشف عن كل ما تحملته البشرة خلال الشتاء ، ومع ارتفاع درجة الحرارة في الجو وظهور العرق وازدياد افرازات البشرة كنوع من المقاومة ومحاولة التأقلم مع الطقس ، تبرز مشاكل جمالية البشرة ، إذ تصبح بشرة الوجه أكثر حساسية ، وتتفتح المسام وتبرز الرؤوس السوداء ويزداد التعرق مصحوباً بكمية من الإفرازات الدهنية ، وما يتبع ذلك من شعور بعدم الراحة وعدم ثبات مساحيق التجميل على الوجه .

وفي حال الخروج من البيت تبرز مشكلة تصبغ البشرة وتحولها نحو اللون الداكن باختلاف الدرجات نتيجة تعرض البشرة للشمس ونشاط صبغة الميلانين ، وعند الذهاب للبحر تستمر المشاكل لارتفاع الرطوبة .

هذا لا يعني ان أصحاب البشرة الدهنية فقط هم المعرضون لمشاكل البشرة ، حيث أن ذوي البشرة الجافة والبشرة المختلطة لهم مشاكلهم أيضاً ، ولا يعني أن مشاكل البشرة مرتبطة فقط بفصل الصيف لكنها تظهر فيه بصورة أكبر .

هنا نحاول سرد بعض الحلول لا نقول للقضاء على مشاكل البشرة فكثير منها مرتبط بالجينات والوراثة ولكن إدارة مشاكل البشرة والتقليل منها ومعالجة ما يمكن علاجه طبيعياً أو طبياً أو سلوكياً لتحقيق مستوى أفضل من الراحة والرضا .

  1. التركيز على شرب مقدار كاف من الماء منذ الصباح وفور الإستيقاظ من النوم ومواصلة ذلك خلال ساعات النهار وقبل الخلود للنوم ، فالماء أكبر مرطب للبشرة ، يمنعها من الجفاف ومن بروز علامات التقدم بالعمر .
  2. تنظيف البشرة يومياً في الصباح ، وكذلك بعد العودة للمنزل بمنظف خاص بها وبأي من المنتجات الموجودة بالصيدليات ، ويفضل المنظفات المحتوية على حبيبات للتقشير الخفيف .
  3. تجفيف البشرة بنعومة دونما ضغط عليها .
  4. مسح البشرة بقطنة مبللة بمحلول (التونر) لإزالة الشوائب العالقة وإغلاق المسام وتعقيم البشرة وإزالة أي دهون مترسبة .
  5. تمرير مكعب من الثلج على البشرة بلطف للتأكيد على قفل المسام وشد البشرة ، وهذا يساعد في التقليل من التعرق ، خاصة عند وضع المكياج .
  6. استخدام مرطب مناسب للبشرة وتوزيعه عليها بكمية بسيطة وبلطف مع التدليك لمدة 5 دقائق باتجاه انسياب عضلات الوجه .
  7. عند الرغبة في الخروج ، وضع واقي الشمس وتوزيعه على البشرة بلطف ، ويفضل واقي ذو حماية عالية من الأشعة فوق البنفسجية واستخدام منتجات أصلية وإن كانت غالية .
  8. لا يفضل الاستخدام اليومي لكريم الأساس .
  9. توزيع بودرة أساس بنعومة على البشرة مع مراعاة اختيار درجة اللون المناسبة .
  10. القاعدة تقول أن المكياج يستخدم لإبراز الجمال وليس بديلاً عنه ، بمعنى أنه ما من امرأة قبيحة ولكن هناك امرأة لا تتقن ابراز جمالها .
  11. المكياج الخفيف أفضل لإبراز الجمال ، خاصة طوال النهار وفي المناسبات العملية المتعلقة بمشاوير الدراسة والعمل والتسوق والرياضة ، بينما المكياج الثقيل والداكن مناسب أكثر للسهرة والحفلات الليلية والمناسبات والأعراس .
  12. الإهتمام بالبشرة بعد العودة للبيت أمر مهم أيضاً ويشمل غسل الوجه بمنظف مناسب ، واستخدام مزيل للمكياج ، ونثر الماء على الوجه ليمنحه النظارة .
  13. تجفيف الوجه بنعومة ، ووضع كريم مرطب ، وعدم تعريض البشرة للهواء اللافح والمكيف مباشرة أو نار مشتعلة أو مدفأة قريبة جداً أو ضوء مباشر .
  14. ترك البشرة ساعات من اليوم حرة طليقة دونما أي مساحيق أو كريمات ، هذا يمنحها القدرة على التحرر والتجدد ، ويخلصها من الإرهاق .
  15. السهر عدو البشرة ، كذلك شرب المنبهات والتدخين ، والإكثار من النشويات والسكريات .
  16. الخضار والفواكه أهم طعام صديق لبشرة صحية متوردة وجميلة .
  17. شرب الماء ، ثم شرب الماء ، ثم شرب الماء .
  18. الحرص على القيام بتنظيف عميق للبشرة وتقشيرها مرتين في العام عند اخصائية تجميل محترفة .
  19. تغذية البشرة بماسك مغذي بحسب الرغبة دورياً .
  20. زيارة طبيبة جلدية متخصصة عند ملاحظة أي مشاكل بالبشرة كالحبوب والبثور أو الشامات أو تغيير في ملمس أو لون البشرة أو وجود كدمات أو حتى تكتلات تحت الجلد ، واتباع التعليمات والمراجعة .
  21. من الجيد تدليك البشرة بمستحضر فيتامينات كفيتامين (C) و (E) و (هاليرونيك أسيد) .. خلال الليل وفي الظلام .
  22. المتابعة الطبية خاصة بعد سن 40 واجراء تحاليل للهرمونات بناء على استشارة طبية .
  23. تناول المكملات الغذائية والفيتامينات باستشارة طبية .
  24. عند النوم ، الحرص على استخدام وسادة طبية مريحة لا تتسبب في ازدياد تجاعيد البشرة .
  25. ممارسة الرياضة وخاصة المشي في الهواء الطلق للتخلص من الطاقة السلبية والحصول على تهوية طبيعية للبشرة وللجسم عموماً ، والإبتعاد عن الحزن والإستسلام للهموم .