بدأ فريق الوقاية الصحية التابع لمكتب الإصحاح البيئي ببلدية طرابلس المركز صباح اليوم السبت 1 أغسطس برش وتطهير مواقع تجميع القمامة التي خصصتها البلدية في عيد الأضحى المبارك وعددها 21 موقع موزعة بشكل إستراتيجي داخل النطاق الإداري للبلدية وتتم عمليات الرش والتطهير قبل وبعد تجميع القمامة حماية للصحة العامة للقضاء على الحشرات الطائرة والزاحفة والتخلص من الروائح الكريه ، وذلك وفقاً لما أعلنته البلدية عبر صفحتها على فيسبوك .

وأعلنت البلدية أمس الجمعة 31 يوليو أنه بفضل الجهود المبذولة منها والجهات ذات العلاقة من الشركة العامة للنظافة والشركات المساندة، باشرت الآليات التابعة لهم منذ منتصف النهار وبعد إتمام نحر الأضاحي في عملية تجميع القمامة ومخلفات نحر الأضاحي وقد تم تجميع أغلب المخلفات التي تم إخراجها قبل المغرب ، وأنها باشرت اليوم باكرا ً بتجميع المخلفات التي تم إخراجها ليلاً .

وأضافت البلدية أنه بحسب الأرقام المسجلة أمس بلغت كمية القمامة الوافدة لبلدية طرابلس المركز من مدخل السكة 60 متر مكعب أي ما يقارب 27 طن في زمن يقارب الخمس ساعات وهو نفس الحجم الذي سجله المطمور سوق الثلاثاء في الفترة الصباحية .

لافتةً انتباه المواطنين إلى أن سيارات الرش تقوم بالرش على الصناديق فقط لأن بعض المواطنين يقومون بنشر القديد في هذا الوقت تحديداً مما يشكل خطراً عليهم .

وكانت بلدية طرابلس المركز قد أعلنت قبل عيد الأضحى المبارك عن قيامها بتوزيع 31 صندوق لجمع النفايات و6 مطامير 60 متر مكعب ، ودعت المواطنين إلى الإلتزام بوضع القمامة في اماكنها المخصصة.