طرابلس – الهدف الإخباري

مع دخول شهر ذي الحجة تغزو الشوارع الرئيسية ونواصي الطرق والميادين في طرابلس طاولات وخيام الباعة الموسمية التي تعج بمستلزمات ذبح وتقطيع الأضاحي ، وكذا طاولات برد “سن” السكاكين ، في سوق موازي وفي بعض الأماكن مجاور لحظائر بيع الأغنام والمواشي .

الذي يميز هذه الطاولات والخيام أن أسعارها أقل نوعاً ما من أسعار محلات بيع المواد المنزلية ، مع أن بعضها يعرض أيضاً مواد التنظيف والكراسي والطاولات والفحم .

ويجد بعض الشباب الباحث عن فرصة للعمل وكسب العيش في هذه التجارة الموسمية فرصة لكسب بعض المال وممارسة العمل بدلاً من قضاء الوقت في الفراغ .

عدسة (الهدف الإخباري) تجولت في شارع فشلوم ونقلت منه بعض المشاهد لهذا السوق الشعبي الموسمي لبيع مستلزمات ذبح وتقطيع الأضاحي .