أعلنت رئاسة الجمهورية التونسية أن رئيس الجمهورية “قيس سعيد” استقبل صباح اليوم الإثنين 13 يوليو 2020 بقصر قرطاج وزير الشؤون الخارجية الجزائري “صبري بوقادوم” الذي جاء محملا برسالة من الرئيس الجزائري “عبد المجيد تبون” .

وأن اللقاء كان مناسبة للتطرق إلى الوضع في المنطقة وخاصة في ليبيا، ولتجديد التأكيد على أهمية مواصلة التنسيق الموجود بين تونس والجزائر على جميع المستويات من أجل مساعدة الليبيين على تجاوز المحنة التي تمر بها بلادهم عبر وقف إطلاق النار والعودة إلى طاولة الحوار.

وبحسب صفحة الرئاسة على فيسبوك أفاد “بوقادوم” أنه سجل بارتياح التطابق الكبير لموقف البلدين إزاء الأزمة في ليبيا وعزمهما على العمل معا من أجل تجاوز الانسداد الحاصل حاليا، باعتبار أن القضية الليبية مسألة أمن وطني بالنسبة إلى البلدين وأن المساهمة في معالجتها واجب يقتضيه المصير المشترك وحسن الجوار.

كما مثل اللقاء فرصة لبحث سبل تعزيز العلاقات المتميزة التي تجمع بين تونس والجزائر في كافة المجالات والتي ينتظر أن تعرف دفعا جديدا بمناسبة زيارة الدولة التي سيؤديها الرئيس الجزائري “عبد المجيد تبون” إلى تونس في الفترة المقبلة.

شاهد : لقاء رئيس الجمهورية التونسية “قيس سعيد” مع وزير الشؤون الخارجية الجزائري “صبري بوقادوم‎”

ومن جانب آخر التقى رئيس الجمهورية “قيس سعيد” ظهر اليوم الإثنين 13 يوليو  2020 بقصر قرطاج رئيس الحكومة “إلياس الفخفاخ” بحضور الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل “نورالدين الطبوبي” وتمحور اللقاء حول جملة من المسائل أهمها الوضع الحكومي والحلول الدستورية المطروحة.

حيث جدّد رئيس الجمهورية في هذا اللقاء تمسكه الكامل بالدستور مؤكدا على أنه لن يقبل بأي مشاورات تهم تشكيل حكومة جديدة ما دامت الحكومة الحالية قائمة، وكاملة الصلاحيات. وذكّر بأن المشاورات لا يمكن أن تحصل إلا إذا قدم رئيس الحكومة استقالته أو سحبت منه الأغلبية المطلقة بمجلس نواب الشعب الثقة.

وأضاف في هذا السياق أن النظام السياسي ينظمه الدستور ولا مجال تحت أي ظرف من الظروف حصول تجاوز له أو بروز نظام سياسي مواز له.

ومن جهة أخرى تناول اللقاء الأوضاع العامة في البلاد خاصة الاقتصادية والاجتماعية إلى جانب الأوضاع الأمنية في العديد من المناطق التي شهدت توترات في المدة الأخيرة.

اقرأ : رويترز : أحزاب تونسية تسعى لسحب الثقة من رئيس البرلمان الغنوشي والنهضة تريد حكومة جديدة

يشار إلى أن الرئيس التونسي “قيس سعيّد” قد استقبل يوم الجمعة الماضي 10 يوليو 2020 وزير المالية بحكومة الوفاق الوطني “فرج بومطاري” بقصر قرطاج ، وجرى بحث التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات وسبل تعزيز العلاقات بينهما إضافة إلى تفعيل بعض المشاريع المشتركة وتطوير عدد من الاتفاقيات الثنائية في مجالات مختلفة تتعلق خاصة بالاستثمار والتعاون المشترك.

اقرأ : رئيس الجمهورية التونسية “قيس سعيد” يلتقي وزير المالية بحكومة الوفاق الوطني “فرج بومطاري” بقصر قرطاج