أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا اليوم الجمعة 10 يوليو أن الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة ستيفاني وليامز التقت اليوم في جنيف برئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، حيث ناقش الطرفان عدة مواضيع خاصةً إعادة إحياء الحوار السياسي ومبادرة سيادة المستشار والحاجة لتكثيف الجهود لإيجاد حل سياسي شامل للأزمة الليبية.
وقالت البعثة عبر صفحتها على فيسبوك أن الممثلة الخاصة رحبت بموقف عقيلة الداعم لوقف إطلاق نار فوري ودائم خصوصًا في سرت. كما رحب الطرفان بإعلان المؤسسة الوطنية للنفط برفع القوة القاهرة وإعادة فتح النفط وأكدا على ضرورة عدم وضع أي عراقيل أمام تدفق النفط كونه ملك كل الليبيين ويجب أن يدار إنفاق إيراداته بشفافية ومهنية.

وناشد الطرفان الجهات الدولية لوقف تدخلاتهم السلبية في ليبيا وتسهيل ودعم العملية السياسية بغية تدارك وقوع كارثة إنسانية واقتصادية جديدة في سرت والهلال النفطي.