أدى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني اليوم الإثنين 6 يوليو زيارة عمل قصيرة استمرت ساعات إلى مالطا رافقه فيها وفد مكون من وزير الخارجية “محمد سيالة” ووزير الداخلية المفوق “فتحي باشاغا” ومدير عام الشركة الليبية للاستثمارات الخارجية “سالم حنيش” وآمر خفر السواحل عميد مهندس “عبدالله تومية” ، وكان في استقباله رئيس الوزراء المالطي “روبرت أبيلا” .

وأعلن المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني “فائز السراج” أجرى محادثات اليوم الاثنين في العاصمة المالطية فاليتا مع رئيس وزراء مالطا “روبيرت آبيلا” تناولت مستجدات الأوضاع في ليبيا، وعدداً من ملفات التعاون المشترك.

وحضر المحادثات التي جرت بمقر رئاسة الحكومة المالطية الوفد المرافق لرئيس المجلس الرئاسي ، وحضر عن الجانب المالطي وزير الخارجية “افريست بارتولو” ، ووزيرالداخلية “بايرون كاميليري” وعدد من كبار مسؤولي الحكومة المالطية.

وبحث الجانبان الخطوات التنفيذية لتفعيل برامج للتعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والأمنية، وفرص الاستثمار المشترك، كما تطرقت المباحثات لمذكرة التفاهم الموقعة بينهما في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية.
وقام رئيس المجلس الرئاسي ورئيس وزراء مالطا بافتتاح مركز للتنسيق المشترك في مواجهة الهجرة غير الشرعية بالعاصمة المالطية، حيث كتب الرئيس كلمة بالمناسبة في سجل الزيارات بالمركز، وتوجه بعدها لزيارة قصر غراند ماستر في فاليتا للقاء رئيس الجمهورية “جورج فيلا” .
وبحسب ما نشره المكتب الإعلامي “أكد الرئيس المالطي على دعم بلاده لجهود الأمم المتحدة الساعية لإعادة المسار السياسي ليتفق الليبيون على الحل دون تدخل خارجي وبما يحافظ على احترام استقلال ليبيا ووحدتها وسيادتها وسلامة أراضيها.” .

يشار إلى أن مالطا أعلنت في 8 مايو الماضي انسحابها من عملية (إيريني) التي أطلقها الإتحاد الأوروبي لمراقبة حظر وصول الأسلحة إلى ليبيا عبر البحر المتوسط .

كما يشار إلى أن مالطا تواجه مشاكل متعلقة بأعداد من المهاجرين غير الشرعيين الذين يتم إنقاذهم من البحر قبالة شواطئها .

اقرأ : 52 مهاجراً بينهم “ليبي” على متن سفينة لنقل الماشية قبالة مالطا في ظروف غير إنسانية

اقرأ أيضاً : فوضى وشغب على متن سفينة إنقاذ المهاجرين “أوشن فايكينغ” .. ومحاولات انتحار .. وتهديدات للطاقم .. وإعلان حالة الطوارئ

اقرأ أيضاً : توقيع مذكرة تفاهم في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية في اختتام الزيارة الرسمية لرئيس وزراء مالطا إلى ليبيا

اقرأ أيضاً : مالطا تطلب من سفينة الشحن (مارينا) إنقاذ مهاجرين ثم ترفض استقبالهم وتحريرها من تحمل مسؤوليتهم

اقرأ أيضاً : اتهامات للحكومة المالطية بالتقاعس في انقاذ مهاجرين وتسببها في غرق وفقد عدد منهم في البحر