قالت وكالة (شينخوا) الصينية أن منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم شمالي الصين سجلت حالة مشتبه في إصابتها بالطاعون الدبلي، حسبما ذكرت السلطات الصحية المحلية يوم أمس الأحد 5 يوليو .

وأضافت (شينخوا) أن لجنة الصحة في مدينة بايانور قالت في بيان صحفي إن مستشفى الشعب في راية أوراد الوسطى أبلغ عن حالة مشتبه في إصابتها بالطاعون الدبلي يوم السبت.

وأضافت اللجنة أن السلطات المحلية في بايانور أصدرت يوم الأحد تحذيرا من المستوى الثالث للوقاية من الطاعون والسيطرة عليه سيستمر حتى نهاية عام 2020.

وحثت اللجنة المواطنين على تعزيز الحماية الذاتية، حيث أن المدينة معرضة لخطر انتقال العدوى بين البشر، وعدم اصطياد الحيوانات وتناولها ما يمكن أن يتسبب في الإصابة بالطاعون.

كما دعت اللجنة المواطنين إلى الإبلاغ عن اكتشاف أو العثور على أي مراميط وحيوانات أخرى مريضة أو ميتة والإبلاغ عن حالات مشتبه في إصابتها بالطاعون والمرضى المصابين بالحمى الشديدة لأسباب غير معروفة والمرضى الذين يموتون بشكل مفاجئ.

يشار إلى أن الطاعون الدبلي أو الطاعون العقدي Bubonic plague)‏) هو مرض حيواني المنشأ ينتشر أساسًا بين القوارض الصغيرة والبراغيث التي تعيش متطفلة عليها ، ويؤدي الطاعون الدبلي إلى موت ثلثي المصابين خلال أربعة أيام من الإصابة به إذا لم تتم معالجته .

وسجلت 126 حالة وفاة من بين 750 حالة إصابة بالطاعون الدبلي عام 2013 م .