أعلنت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني مساء أمس الثلاثاء 30 يونيو أنه تتويجاً للعمل الدبلوماسي في الآونة الأخيرة لوزارة الخارجية الليبية وبعثتي ليبيا الدائمتين لدى الأمم المتحدة في نيويورك وجنيف ، والدعم السياسي الذي حظيت به حكومة الوفاق الوطني من قبل عدة دول ومجموعات وتكتلات اقليمية ، والتي نتج عنها مؤخراً ترشيح ليبيا عضواً في المجلس الاقتصادي والاجتماعي ومجلس حقوق الانسان .

تم أول أمس الإثنين في مقر الأمم المتحدة بنيويورك انتخاب ليبيا على مستوى المندوبين ، نائباً للرئيس الجديد للجمعية العامة للدورة الخامسة والسبعين السيد فولكان بوزكير (تركيا) ، حيث فازت ليبيا ممثلةً في السيد المندوب طاهر السني بأحد مقاعد منصب نائب الرئيس التي يتم منحها حسب التوزيع الجغرافي للدول.
وأضافت الوزارة بصفحتها على فيسبوك أن ((يجدر الذكر أن منصب النائب يُعنى بتمثيل الرئيس في اجتماعات الجمعية العامة والمساهمة في ادارة جلساتها ، كما يتم التنسيق المشترك مع الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن في متابعة الملفات المختلفة التي تقع تحت اختصاص رئيس الجمعية العامة.)) .