قالت المنظمة الدولية للهجرة (IOM) أمس الخميس أنه ((في الايام ال 7 الماضية اجبر 24,000 ليبي على مغادرة منازلهم وانتقلوا الى شرق ليبيا وخاصة في بنغازي وجدابيا. تقوم المنظمة الدولية للهجرة والشركاء في المجال الانساني بزيادة جهود الاغاثة لتلبية احتياجاتهم ذات الاولوية)) .

وأوضحت المنظمة أنه ((يستمر المراقبون الميدانيون في الإبلاغ عن النزوح نحو شرق ليبيا منذ التحديث الأخير لمصفوفة تتبع النزوح التي وضعتها المنظمة الدولية للهجرة في ليبيا في 7 يونيو 2020. علاوة على ذلك ، أفيد أن النزاع المسلح في وادي الجريف (منطقة سرت) في 10 يونيو أثر بشكل كبير على المجتمعات المحلية ، مما أدى إلى نزوح جديد إلى مدينة سرت (ما لا يقل عن 1900 نازح داخلي). إجمالاً ، حددت إدارة النزوح والهجوم 1،095 أسرة نازحة داخليًا (حوالي 5،475 فردًا) منذ التحديث الأخير ، وبذلك وصل إجمالي عدد النازحين داخليًا إلى 4،790 عائلة على الأقل (حوالي 23،950 فردًا) أجبروا على مغادرة منازلهم منذ 04 يونيو.)) .

تابع تقرير IOM :