((وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ))

تتقدم وزارة الداخلية بأحر التعازي وأصدق المواساة لأسرة الفقيد عقيد متقاعد “عبد العزيز جمعة يونس” والذي وافاه الأجل أثر انفجار لغم أثناء دخوله لمنزله الكائن بمنطقة المشروع.

نسأل الله العلي القدير ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته، وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعون