أصدرت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني أمس الإربعاء 10 يونيو نعياً في استشهاد الرائد “طارق القطاع” ، جاء فيه :

“وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ”

تنعى وزارة الداخلية شهيد الواجب رائد “طارق عبد الحميد القطاع” والذي أستشهد جراء إنفجار لغم بأحد المنازل أثناء الجولات التمشيطية لمكتب تفكيك المتفجرات التابع للإدارة العامة للدعم المركزي فرع طرابلس, وإصابة أعضاء أخرين إصابات بليغة.
وتتقدم وزارة الداخلية بأحر التعازي وأصدق المواساة لأسرة الشهيد, داعية الله عزل وجل أن يتغمده بواسع رحمته, وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان, وأن يعجل في شفاء الجرحى والمصابين.

ولا نقول إلا ما يرضي ربنا إنا لله وإنا إليه راجعون