ذكرت قناة (NESSMA) على موقعها الإلكتروني أمس الإربعاء 10 يونيو أن وزير الدولة لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد “محمد عبو” صرّح أمس الاربعاء 10 يونيو 2020، بأنه تمت المصادقة خلال مجلس الوزراء المنعقد أول أمس الثلاثاء بالقصبة ، على مشروع مرسوم يتعلق باعتماد السوار الإلكتروني كعقوبة بديلة أو إجراء وقائي عوضا عن السجن، معتبرا أن هذا الأمر يعد بشرى لكل الحقوقيين في تونس.

وأضافت القناة أن “عبو” أفاد عقب جلسة استماع له بالبرلمان، بأن مجلس الوزراء الملتئم أول أمس الثلاثاء، صادق أيضا على إنهاء العمل بالمراسيم الاستثنائية، مؤكدا أن الحكومة احترمت مهلة الشهرين القانونية التي خولها لها الدستور، رغم التخوف من التفويض الذي رافق هذا الطلب مع بروز أزمة كوفيد 19 . وأضاف في هذا الصدد قوله “إن الحكومة أصدرت خلال هذين الشهرين مراسيم مهمة جدا نأمل أن نقنع بها البرلمان”.