هذا الفيديو الذي قام أحد المقاتلين بتصويره بكاميرا هاتفه النقال بطريقة عفوية ، ويظهر حجم العنف والدموية في المعارك ، وتم تصوير الفيديو في طريق صلاح الدين مثلث السوزوكي ، حيث قامت الفرقة 2020 التابعة لجهاز الردع بتدمير  عدد من السيارات التابعة لقوات القيادة العامة ، واستهداف الناجين منها ، والذين ظهر بعضهم صريعاً على قارعة الطريق فيما فر أحدهم صوب المزارع خلف أشجار الزيتون ، ويظهر الفيديو صوت أحدهم في البداية يقول (آهواه آهواه .. اقتلوه) وصوت آخر في نهاية الفيديو يقول (تي هاوني ورا الزيتونة ياراجل) .

يذكر أن يوم أمس الثلاثاء شهد احتدام المعارك في محور قصر بن غشير ومطار طرابلس العالمي ومحيطهما ، وتحدث شهود عيان عن حرب شوارع بمنطقة قصر بن غشير ، وأعلن المتحدث باسم الجيش الليبي “عقيد طيار محمد قنونو”  عن تقدمات كبيرة لقوات حكومة الوفاق الوطني على جميع المحاور .

جهد كبير سيحتاجه المقاتلون في الجبهات كي يعودوا إلى طبيعتهم ، وتنتهي مشاهد الدم والعنف من ذاكرتهم .