قالت وكالة (الأناضول) التركية أن منظمة الهجرة الدولية أعلنت الخميس، أن خفر السواحل الليبي أعاد 211 مهاجرا غير نظامي، بينهم نساء وأطفال، من عرض البحر إلى العاصمة طرابلس.

وقالت بعثة المنظمة بليبيا، في بيان عبر “تويتر”، إن “طواقمها موجودة عند نقطة النزول لتقديم المساعدة اللازمة، بما في ذلك الفحوصات الطبية”.

ونقل البيان عن المهاجرين قولهم إن أحدهم فُقدَ في عرض البحر، دون تفاصيل أكثر عن جنسية المهاجرين.

من جانبه، قال فيدريكو صودا، رئيس بعثة المنظمة الدولية بليبيا، في تغريدة عبر “تويتر”، إن نحو 700 مهاجر، حاولوا، الأسبوع الماضي، مغادرة ليبيا، قبل إعادتهم من قبل خفر السواحل إلى مراكز الإيواء في البلاد.

وبسبب الاضطرابات الداخلية التي تشهدها البلاد، أصبحت ليبيا خلال الأعوام الأخيرة، نقطة العبور الأكثر أهمية إلى أوروبا، لمهاجرين أفارقة غير نظاميين، والذين يفرون من بلادهم هربا من الفقر والصراعات.

يشار إلى أنه تم منذ يومين إنزال 96 مهاجر بميناء مصراتة البحري من السفينة البرتغالية (ANNE SHIP) التي أنقذتهم من البحر بطلب من حرس السواحل الليبي ، وجرى نقلهم إلى مركز إيواء زليطن .