نشرت قناة (NESSMA) على موقعها الإلكتروني الرسمي اليوم الإثنين 25 مايو أن نحو 400 مهاجر غير نظامي يرجح أن جميعهم تونسيون، وصلوا أمس الأحد 24 مايو 2020 إلى سواحل جزيرة صقلية جنوب إيطاليا، وفق ما أفادت وكالة “أنسا” للأنباء نقلاً عن الشرطة الإيطالية.


وأضافت القناة أن المهاجرون كانوا يستقلون قارباً أنزلهم في الشاطئ الواقع جنوبي صقلية، قبل أن يعود أدراجه، وفق “أنسا”، فيما تولى خفر السواحل الإيطالي إطلاق عمليات بحث عن القارب.

وأكّدت صحيفة ”أغريينتو نوتيتزي” المحلية أن المهاجرين الذين نزلوا الى الشاطئ فروا في مجموعات صغيرة، وطلبوا أحياناً المياه أو الصعود في السيارات، فيما جلس آخرون تحت الأشجار لأخذ قسط من الراحة.


وقدّر رئيس بلدية المنطقة أن جميع المهاجرين تونسيون، وذلك بعد أن تحدث إلى بعضهم. فيما أكد شهود، أنه تم العثور على أحد قاربين استعملهما المهاجرون للوصول إلى السواحل الإيطالية.


وبحسب (NESSMA) فإن هذه المرة الأولى منذ سنوات ينزل فيها هذا العدد الكبير من المهاجرين على سواحل صقلية. وفي المقابل، غالباً ما تشهد السواحل الإيطالية وصول مهاجرين لكن بأعداد أقل.


وقد وصل 52 شخصاً، غالبيتهم من إفريقيا جنوب الصحراء، الأحد إلى جزيرة لينوزا على مقربة من لامبيدوزا جنوب صقلية، وفق السلطات الإيطالية. وكانوا على متن قارب طوله 10 أمتار.

ووصل أول أمس السبت حوالي 20 شخصاً على متن قارب مطاطي الى شاطئ مارسالا في شرق صقلية بينما كان سكان يمارسون السباحة.

ووصل 6 تونسيين بقارب صغير إلى لامبيدوزا السبت، فيما عثر على نحو 40 آخرين قرب ساحل الجزيرة ورافقهم خفر السواحل حتى الميناء.
وللمرة الأولى منذ بدء رفع العزل في إيطاليا، وصل 7 أشخاص على متن قارب مساء الجمعة إلى جزيرة سردينيا، وفق وكالة فرانس برس.

يذكر أن (NESSMA) نشرت الخميس 21 مايو خبراً بعنوان (إحباط مخطط ”حرقة” ليلة عيد الفطر) ، وذكرت في معرض الخبر  أن مصدر أمني أكّد ، أن مصالح فرقة الإرشاد البحري ببنزرت، اليوم الخميس 21 ماي 2020، تمكنت من إحباط محاولة اجتياز للحدود البحريّة التونسيّة خلسة كانت مبرمجة ليلة عيد الفطر.
وأضافت (وأوضح المصدر ذاته لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن مصالح فرقة الإرشاد البحري ببنزرت وعلى إثر عمل استعلاماتي دقيق تفطنت لوجود عدد من الأشخاص بصدد الاعداد لتنفيذ عمليّة اجتياز للحدود البحريّة التونسيّة في اتجاه بلد أوروبي مجاور خلسة، ليلة عيد الفطر، فتم رصد كمين محكم للمجموعة قبل مداهمتهم في عقر مقرهم بمنطقة وادي الرومين من معتمدية منزل جميل، اين تم حجز زورق مطاطي والقاء القبض على شخصين من بينهم منظم العملية وهو من ذوي السوابق العدلية في مجال اجتياز الحدود خلسة.
وتم اصدار بطاقات تفتيش في خمسة عناصر كانوا ينوون تنفيذ فعلتهم ومحاولة اجتياز الحدود خفية ليلة عيد الفطر، وفق تاكيد المصدر ذاته.) .