تحدثت مصادر عن إعادة فتح الصمامات في حقل الشرارة النفطي لكن إعادة الضخ مازالت موقوفة بسبب توقف إدارة التحكم بإعادة الضخ ، ويتعذر التشغيل في الوقت الحالي بسبب تواجد أغلب مشغلي المحطات في إجازة ، حيث يبلغ عدد الموظفين المتواجدين حالياً بالحقل خمسون موظفاً تقريباً ما بين مهندس وفني .

ويتواجد بالحقل عدد بسيط من الفنيين المسؤولين عن تشغيل محطة أوباري الغازية ومحطة الكهرباء المعذية للحقل .

وبحسب المصدر فإن عملية الضخ تحتاج لتواجد مسؤولي محطات التشغيل ومهندسي غرفة التحكم ، وإلى تواجد كبار المهندسين بالحقل للإشراف على عملية إعادة الضخ بمعايير مهنية ووفق التخصصات المطلوبة .