أصدر الكونغرس التباوي بياناً نشره على صفحته على فيسبوك اليوم الإثنين 11 مايو ، عبر فيه عن ادانته واستنكاره وبشدة قصف أحياء طرابلس العاصمة ومطار معيتقة المدنى وتدمير الطائرات المدنية ،وقتل المدنيين من الأطفال والنساء والشيوخ وقتل المئات من الأبرياء ، واتهم بذلك القائد العام لقوات القيادة العامة المشير “خليفة حفتر” .

وأورد الكونغرس التباوي في بيانه مطالبته لحكومة الوفاق الوطني برفع دعاوي قضائية لدى المحكمة الجنائية الدولية ضد قوات القيادة العامة) وقائدها “خليفة حفتر” ، كما طالب حكومة الوفاق الوطني برفع الدعاوي القضائية ضد الدول التى تساعد وتقدم للمشير “خليفة حفتر”  الأسلحة والمقاتلين في هجومه على مدينة مرزق وام الارانب وطرابلس محملاً إياه المسؤولية عن قتل المئات من المدنيين العزل بالطيران الحربي والقصف العشوائي .

وطالب الكونغرس التباوي أيضاً بتقديم شكوي للامم المتحدة ومجلس الأمن الدولي ولكل المنظمات الدولية والحقوقية لملاحقة القائد العام لقوات القيادة العامة “خليفة حفتر” وإجباره على سحب قواته من المحاور ، وإلزامه على قبول العملية السياسية وعلى التداول السلمى للسلطة .

واختتم البيان بحث المجتمع الدولى على تحمل مسئولياته وتطبيق القرارات المجلس الأمن لحماية المدنيين وفق القانون الدولي الإنساني ، وأبدى البيان استغرابه من صمت المجتمع الدولى والمنظمات الحقوقية عن الجرائم والانتهاكات الجسيمة المرتكبة ضد المدنيين وقصف احياءهم بالصواريخ العشوائية  (وفق البيان) .