أعلنت (عملية بركان الغضب) أن المتحدث باسم الجيش الليبي “عقيد طيار محمد قنونو” قال أن سلاح الجو نفّذ 3 ضربات جوية الاحد داخل قاعدة الوطية الجوية و في محيطها استهدفت خلالها اليات عسكرية اضافة الى تحييد 10 عناصر من قوات القيادة العامة بين قتيل و جريح .

وأعلنت (عملية بركان الغضب) أيضاً أن سرية البنيان لتفكيك وازالة الالغام ومخلفات الحرب تقوم بانتشال وتفكيك عشرات الألغام التي زرعتها قوات القيادة العامة قبل مغادرتها تمركزاتها بالمنازل في محور المشروع .

وأن بعض ما جمعته السرية الغام تستخدم ضد المركبات و الاليات الا ان قوات القيادة العامة أدخلت تعديلات على الألغام بحيث تنفجر حتى بمرور افراد ما يشكل خطر أكبر على المدنيين حال رجوعهم الى منازلهم بعد تحرير نطاقها وأضافت أن هذا هو نفس الأسلوب الذي انتهجه تنظيم داعش الإرهابي في سرت قبل تحريرها في ديسمبر 2016 في ملحمة عملية البنيان المرصوص .