أصدرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بياناً مساء اليوم السبت 9 مايو ، جاء فيه :

(بحسب التقارير وفي مشهد بات مألوفاً جداً ولكن مروعاً قصفت قوات تابعة “للجيش الوطني الليبي” مطار معيتيقة اليوم بينما كانت طائرة مدنية تستعد لمغادرة طرابلس.

وأدى القصف لوقوع أضرار هائلة في طائرتي ركاب مدنية وخزانات للوقود وسيارات إطفاء الحرائق وصالة الركاب وأفيد عن وقوع جرحى مدنيين.
إن هذه الهجمات المروعة باتت تحدث بشكلٍ متكرر بالقرب من الأحياء السكنية. إن القصف العنيف اليوم ليس إلا مشهداً آخراً من سلسلة الهجمات العشوائية، التي تنسب في أغلبها إلى القوات الموالية “للجيش الوطني الليبي،” والتي أدت منذ بداية الشهر الحالي إلى مقتل أكثر من 15 وإصابة 50 مدنيًا
وتجدد بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إدانتها الشديدة للهجمات ضد المدنيين والمنشآت المدنية، وتكرر دعوتها إلى تقديم المسؤولين عن هذه الجرائم إلى العدالة بموجب القانون الدولي.) .