أصدرت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى ليبيا، مساء اليوم السبت 14 مايو، بيانًا حول الشفافية في إدارة عائدات النفط، جاء فيه:

“استعادة إنتاج النفط الليبي أمر مهم للشعب الليبي والاقتصاد العالمي. والاتفاق على آلية لإدارة شفافة لعائدات النفط أمر ضروري من أجل تحقيق ذلك حسب ما ناقشته الأطراف الليبية يوم 1 أبريل في اجتماع مجموعة العمل الاقتصادي المنبثقة عن عملية برلين.

وتدعم سفارة الولايات المتحدة تمامًا التجميد المؤقت لعائدات النفط في حساب المؤسسة الوطنية للنفط لدى البنك الليبي الخارجي حتى يتم التوصل إلى اتفاق بشأن آلية لإدارة الإيرادات. ويجب أن تتضمن الآلية اتفاقًا على النفقات التي تكتسي أولوية، وتدابير الشفافية، وخطوات لضمان الرقابة والمساءلة. والولايات المتحدة على استعداد لتقديم المساعدة الفنية بناء على طلب الأطراف الليبية للمساعدة في هكذا آلية. وسيسهم التقدم على صعيد هذه القضايا المهمة في خلق بيئة سياسية أكثر استقرارًا بما يساعد في استعادة الزخم نحو الانتخابات البرلمانية والرئاسية كما يطلبها الشعب الليبي”.