تقرير : تسنيم شرادة

خدوجة صبري : في البداية أهنئ الشعب الليبي وكل الأمة الإسلامية بقدوم شهر رمضان المبارك أعاده الله علينا بكل الخير والمحبة .

س : ما هي آخر أعمال الفنانة (خدوجة صبري) ؟

ج : برنامج (اللمة) على قناة (سلام) لشهر رمضان المبارك رفقة الفنان فتحي كحلول وعدد من الفنانين المتميزين ، وهو مسلسل خفيف تتضمن فقراته مسابقة للمشاهدين ،تأليف (صالح أبوالسنون) وإخراج (خلف الله الخلوصي) .

س : وماذا أيضاً ؟

ج : برنامج (ادوي ليبي) مع الإعلامي (محمد الهوني) .

س : ماهي تجهيزاتك لرمضان هذا العام ، وهل لديك عادات معينة خلاله ؟

ج : كل سنة وأنتم بخير وكل المتابعين ، رمضان هذه السنة مختلف ، لأول مرة أقضي شهر رمضان لوحدي بعيداً عن العائلة .

بسبب انشغالي بتصوير أعمالي في اسطنبول اضطررت للبقاء فيها بعيداً عن بيتي وأسرتي في القاهرة ، وبالتالي أنا مشتاقة للمة العيلة على مائدة الإفطار وإلى الأحاديث العائلية الرمضانية وإلى كل ما تعودت عليه مع عائلتي من حميمية في الشهر الكريم .

س : هل عندك طقوس خاصة تفضلينها في رمضان ؟

ج : كأي سيدة ليبية أنتظر الشهر الكريم ، لي نفس العادات والتقاليد لكل الليبيات في الاحتفاء برمضان والتجهيز له مسبقاً وإعداد الإفطار بكل الأكلات اللي تعودنا عليها فيه واللي تحسي أن ليها طعم في رمضان مختلف هلبة عن طعمها في الأيام العادية .. الشربة والبوريك والمبطن وكل أكلات مطبخنا الليبي لازم نديروها على مدار أيام الشهر الكريم وحلوياتنا ومشروباتنا اللي ما تحلى إلا في رمضان ، وحلاوات العيد .. وفرحة العيد .

الوديدة والضوقة وكل اسبارنا وعوايدنا .. رمضان أحلى ما فيه اللمة والزيارات المتبادلة والإهتمام أكثر بالعبادات .. لكن هالسنة رمضان عندي مختلف .. أنا وحدي هنا في اسطنبول العاصمة الكبيرة وعملي يومي وشاق بالكاد أحصل على وقت قصير للراحة والنوم ، ومعروف عني حبي لعملي وإلتزامي به .

س : كلمة لجمهورك ومتابعيك حول مكافحة فيروس كورونا

ج : أطلب من كل الأحبة وجمهوري العزيز الإلتزام بالتدابير الوقائية واتباع تعليمات الصحة والجهات المسؤولة ، وشدة وتزول إن شاء الله ..

وربي يفرج على كل النازحين والمهجرين ويرجعهم لحياشهم ويمن علينا ببركة الشهر الكريم بالسلام والاستقرار .