تشير الاكتشافات الأنثروبولوجية إلى أن إنسان النياندرتال بدأ بالانقراض، قبل وصول أولى مجموعات Cro-Magnons إلى أوروبا بفترة طويلة.

وتشير مجلة PLoS One، إلى أن علماء الأنثروبولوجيا عثروا خلال عمليات التنقيب في موقع إنسان نياندرتال في Aranbalts-2 بمنطقة باريكا شمال إسبانيا على أدلة تشير إلى أن إنسان نياندرتال بدأ بالانقراض قبل وصول أولى مجموعات Cro-Magnons (أول إنسان عصري قديم من العصر الحجري القديم الأوروبي. وتفضل الكتابات العلمية الحديثة استخدام لفظ الإنسان الأوروبي الحديث المبكر بدلا من مصطلح (الكرومانيون).

ويشير خوسيب ريوس غاريس، المشرف على المتحف الأثري في بيلباو بإسبانيا، إلى أن مجموعة من علماء الأنثروبولوجيا الأوروبيين، عثرت على أولى الأدلة التي تشير إلى أن إنسان نياندرتال بدأ ينقرض قبل فترة طويلة من وصول الإنسان العاقل Homo sapiens إلى أوروبا.

ووفقا لحسابات الخبراء Aranbalts-2 هي مستوطنة صغيرة نشأت قبل حوالي 80 ألف عام وأصبحت مهجورة قبل حوالي 39 ألف عام، أي في نفس فترة اختفاء إنسان نياندرتال في معظم مناطق أوروبا.

وقد أكدت نتائج دراسة وتحليل أدوات الشغل، التي عثر عليها العلماء في الموقع أنها لا تعود لإنسان نياندرتال، بل إلى الحضارتين الموستيرية والشاتيلبيرونية، التي لم تتقاطع أبدا، حيث انقرضت الحضارة الموستيرية قبل وصول ممثلي الحضارة الشاتيلبيرونية إلى شمال إسبانيا.

المصدر:روسيا اليوم