جرى صباح الخميس 24 مارس، بقاعة متحف مدينة لبدة الأثرية مراسم توقيع اتفاقية تعاون علمي بين جامعة المرقب ويمثلها “امحمد انويجي غميض” رئيس جامعة المرقب، ومصلحة الآثار الليبية ويمثلها “محمد فرج الفلوس” رئيس مصلحة الآثار الليبية، برعاية كلية الآثار والسياحة جامعة المرقب.

و حضر مراسم التوقيع كل من رئيس جهاز الشرطة السياحية “لواء عبدالله الفيتوري” يرافقه عدد من الضباط والأفراد بالجهاز، ورئيس جهاز قوة مكافحه الإرهاب يرافقه عدد من الضباط والأفراد بالجهاز، وعدد من عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلبة وعدد من الحكماء والأعيان وممثلي مؤسسات المجتمع المدني.

وتنص الإتفاقية على التبادل العلمي وتمكين طلاب الجامعة من إجراء الأبحاث والدراسات الحقلية والبعثات الأثرية والاستفادة من خبرات مصلحة الآثار الفنية والعلمية كما يسمح لأعضاء هيئة التدريس والمعيدين والفنيين وطلاب الدراسات العليا بالمشاركة في الدورات والمناشط التي تجريها المصلحة، وتقوم مصلحة الآثار بتعيين عدد من الخريجين سنويا بناء على خطة عددية والعديد من البنود التي ستمكن من الإستفادة العملية والتطبيقية داخل المواقع الأثرية التابعة للمصلحة.

وتسمح الاتفاقية لجميع خبرات المصلحة المشاركة في جميع المؤتمرات والندوات وورش العمل التي تجريها الجامعة والاستفادة من المعامل التابعة للجامعة، هذا بالإضافة للعديد من البنود التي نصت عليها الاتفاقية والتي تعد توثيقا لأواصر التعاون المشترك والمتبادل بين هاتين المؤسستين في مجالات البحث العلمي والتطوير والإستفادة من الإمكانيات المتاحة في مختلف المجالات والتخصصات التي يستفيد منها الطرفين.