قال المفوض الأعلى للشؤون الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، إن قادة دول الاتحاد في قمتهم في بروكسل، أقروا أول استراتيجية دفاع لهذا الاتحاد.

وذكر بوريل، أن الوثيقة تحمل اسم “البوصلة الاستراتيجية للاتحاد الأوروبي “.

في يوم الاثنين الماضي، اتفق مجلس الاتحاد الأوروبي على الاستراتيجية الدفاعية الجديدة للاتحاد للفترة حتى عام 2030.

وتتضمن الاستراتيجية الجديدة تشكيل قوات الرد السريع للتعامل مع الأزمات، والتي سيبلغ عدد عناصرها 5 آلاف شخص.

وتؤكد الوثيقة أن قدرات الاتحاد الأوروبي في مجال الدفاع والأمن ستمثل “تكملة” لقدرات حلف الناتو.

المصدر: روسيا اليوم