توفي الناشط من أجل استقلال جزيرة كورسيكا إيفان كولونا في سجن أرل حيث كان يقضي عقوبة بالسجن المؤبد بتهمة قتل مسؤول الإدارة المحلية كلود إرينياك عام 1998. ويعتبر إيفان كولونا بالنسبة للانفصاليين رمزًا لقضية تستمر منذ حوالي 25 عامًا. وتعرض كولونا في الثاني من شهر مارس/آذار الجاري  إلى إعتداء بالعنف من طرف أحد السجناء مما تسبب في دخوله في حالة غيبوبة لعدة أسابيع. ومنذ ذلك الحين تتجدد الدعوات للتظاهر في كورسيكا التي شهدت احتجاجات عنيفة.  

المصدر : فرانس 24