أعلنت شركة النفط والغاز الجزائرية سوناطراك في بيان الأحد عن اكتشاف نفطي مهم بالشراكة مع إيني الإيطالية.

وأضافت الشركة العملاقة أن التقديرات تفيد بوجود نحو 140 مليون برميل من الخام في المخزون الذي اكتُشف في حوض بركين في الشرق.

وكانت المجموعة التابعة للدولة، قد أعلنت في بداية كانون الثاني/يناير أنها ستستثمر نحو 40 مليار دولار في استكشاف وإنتاج وتكرير النفط والتنقيب عن الغاز واستخراجه بين العامين 2022 و2026.

وقال المدير التنفيذي لشركة المحروقات توفيق حكار في حوار مع قناة الجزائر الدولية بثته في 2  يناير “خطتنا الاستثمارية بين 2022 و2026 هي حوالي 40 مليار دولار. وفي سنة 2022 الاستثمارات ستكون 8 مليارات دولار” موضحا أن “ثلث هذه الاستثمارات مع شركاء أجانب”.

 وتابع: “الحصة الأكبر ستكون للاستكشاف والإنتاج للحفاظ أولا على قدراتنا الإنتاجية وكذلك هناك خطة مشاريع للتكرير حتى نلبي الطلب الوطني خاصة من ناحية الوقود، حيث هناك مشروع مصفاة في حاسي مسعود (أكبر حقول النفط في الجزائر) وتوسعة لمصفاة سكيكدة (شمال شرق) من أجل تحويل بعض المشتقات إلى وقود”.

المصدر : فرانس24/ رويترز/أ ف ب