أعلنت هيئة تنظيم الاتصالات في بريطانيا “أوفكوم”، الجمعة، أنها ألغت رخصة البث الخاصة بقناة “روسيا اليوم” الروسية “بأثر فوري”.

وبررت الهيئة قرارها بأنها أخذت “عددا من العوامل” في عين الاعتبار، بما في ذلك تمويل “روسيا اليوم” من قبل الدولة التي أطلقت هجوما عسكريا على أوكرانيا أواخر فبراير/ شباط الماضي.

وأشارت “أوفكوم” في بيانها إلى أن قرارها مرفق بـ 29 تحقيقا جاريا بخصوص موضوعية “روسيا اليوم” حول نقل أخبارها عن الهجوم على أوكرانيا.

وذكر البيان أن “أوفكوم” تأخذ بعين الاعتبار الحفاظ على ثقة المشاهدين، وأن الهيئة خلصت إلى عدم الاقتناع بأن “روسيا اليوم” يمكن أن تكون قناة مسؤولة في الظروف الحالية.

وأضاف “لهذا السبب، تلغي أوفكوم رخصة بث روسيا اليوم على الفور”.

وأطلقت روسيا فجر، 24 فبراير/شباط الماضي، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

المصدر : الأناضول