قالت المتحدثة باسم وزارة الاقتصاد الألمانية، بيت بارون، إن العقوبات المفروضة ضد روسيا ستكون لها عواقب على الاقتصاد الألماني على المدى المتوسط.

وقالت بارون: “ستكون لهذه العقوبات عواقب على المدى المتوسط ​​بالنسبة للاقتصاد الألماني. هذا واضح تماما. بالطبع سيكون هناك ارتفاع في الأسعار ورد فعل على مثل هذه العقوبات.. لكن هدف (القيود، العقوبات) واضح تماما، وعواقبها على المدى المتوسط ​​يجب أن ندرسها بعناية”.

وعقد رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي قمة طارئة في بروكسل، وافقوا خلالها على الحزمة الثانية من العقوبات الشخصية والاقتصادية ضد روسيا بسبب العملية العسكرية في أوكرانيا.

من جهته أكد الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف تعليقا على العقوبات الأخيرة المفروضة ضد روسيا، أن روسيا ستتخذ إجراءات جوابية ضدها، منوها بأن روسيا ستعمل على زيادة العلاقات التجارية والاقتصادية مع الدول الآسيوية.

المصدر: روسيا اليوم – نقلا عن “تاس”