أطلقت الولايات المتحدة برنامج قروض بقيمة 35 مليون دولار أمريكي لدعم المؤسسات الصغرى التونسية بالشراكة مع البنك العربي لتونس (ATB) ومؤسسة تمويل التنمية الدولية الأمريكية (DFC) عبر الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID).

حيث انضم السفير الأمريكي لدى تونس، دونالد بلوم، إلى المدير العام للبنك العربي لتونس، أحمد رجيبة، لإطلاق هذه الشراكة التي ستمكن من توسيع وتسريع الإقراض التجاري للمؤسسات الصغرى والمتوسطة، وفق ما أعلنته السفار الأمريكية بتونس عبر صفحتها على فيسبوك.

وقد صرح السفير دونالد بلوم “من خلال التركيز على المناطق المحرومة، ستعمل هذه المبادرة على تسهيل قروض بقيمة 35 مليون دولار من البنك العربي لتونس (ATB) لفائدة المؤسسات الصغرى في جميع أنحاء البلاد في وقت تواجه فيه تونس وضعًا اقتصاديًا صعبًا. وتوضح هذه الشراكة رغبة الحكومة الأمريكية في دعم تونس من خلال تعبئة موارد رأس المال الخاص من أجل نجاح المؤسسات الصغرى، كما تبين التزامنا بدعم نمو ونجاح القطاع الخاص التونسي “.