بدأت النمسا اليوم السبت، في سابقة في الاتحاد الأوروبي، تطبيق إلزامية تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا لجميع البالغين فوق سن 18 عاما تحت طائلة التعرض لغرامة كبيرة.

وأصدرت الرئاسة أمس الجمعة، القانون المُعتمد في 20 يناير في البرلمان، وهو نتيجة لعملية بدأت في نوفمبر لمواجهة تفشي الوباء.

وقررت الحكومة اختيار طريقة قاسية على رغم الانتقادات، في تباين عن شركائها الأوروبيين.

ويشمل نص القانون جميع المقيمين البالغين، باستثناء الحوامل، ومن أصيبوا بالفيروس منذ أقل من 180 يوما، ومن يمكنهم الحصول على إعفاء لأسباب طبية.

وأكد وزير الصحة، وولفغانغ موكستاين، أن التلقيح الإلزامي يهدف إلى الحماية من “الموجات الجديدة ومكافحة المتحورات الجديدة”، التي يمكن أن تظهر في الأشهر المقبلة.

وبدأت في ألمانيا المجاورة مناقشة مشروع مماثل منذ 26 يناير في البوندستاغ، يدافع عنه المستشار الجديد أولاف شولتس، ولكنه تأخر بسبب انقسام الطبقة السياسية حوله.

المصدر: روسيا اليوم – نقلا عن “أ ف ب”