عقد امس الاثنين 24 يناير وبدعوة من وزارة الخارجية والتعاون الدولي، اجتماع موسع ضم مصلحتي الآثار، والتسجيل العقاري، والمركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخية، وجهاز إدارة المدينة القديمة طرابلس.

وحضر الاجتماع مدير إدارة القانون الدولي والمعاهدات بالوزارة “خليفة ارحيم” ومساعد رئيس مصلحة التسجيل العقاري “خيري شيحة” ورئيس مصلحة الاثار “محمد فرج” ورئيس لجنة إدارة جهاز المدينة القديمة طرابلس “محمود النعاس” ومدير إدارة البحوث بالمركز الليبي للمحفوظات والدراسات التاريخية “علي الهازل”.

وتم خلال الاجتماع استعراض ومراجعة أهم مشاريع مذكرات التفاهم المتبادلة بين المؤسسات الليبية المعنية بالجانب الارشيفي والتاريخي خلال العهد العثماني، والمؤسسات النظيرة لهم في الجمهورية التركية، وأهمية التنسيق مع الجانب التركي للحصول على الوثائق التاريخية، حيث أكد وكيل شؤون التعاون الدولي والمنظمات بالوزارة “عمر كتي” خلال الاجتماع على أهمية تعزيز وتفعيل التعاون الثنائي بين ليبيا وتركيا في هذا المجال الهام.

وفي ختام الاجتماع أكد “أحمد الذيب” مدير إدارة التعاون الدولي بالوزارة على أهمية عقد اجتماع موسع آخر بمشاركة الجهات ذات العلاقة لاستكمال ماتم مناقشته في هذا الاجتماع.