الهدف الاخباري – طبرق

استأنف مجلس النواب جلسته الرسمية اليوم الإثنين 3 يناير، برئاسة رئيس مجلس النواب المكلف “فوزي النويري” وبحضور النائب الثاني لرئيس مجلس النواب “احميد حومة” وبحضور حوالي 80 نائباً.

وبحسب المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب “عبد الله بليحق” فإن جلسة اليوم خصصت للاستماع للمفوضية العليا للانتخابات وتحديداً لرئيس وأعضاء المفوضية الذين حضروا جلسة اليوم وتقدموا بإحاطة لمجلس النواب حول العملية الانتخابية بشكل كامل بالإضافة إلى الإجابة على تساؤلات أعضاء مجلس النواب حول كل التقارير التي قدمت للمجلس فيما يتعلق بعدم الوفاء بالاستحقاق الانتخابي في 24 من ديسمبر الماضي.

وبعد مناقشات مطولة في جلسة استمرت لساعات المساء من هذا اليوم خلصت الجلسة إلى تواصل المفوضية الوطنية العليا للانتخابات مع كافة الجهات والأجهزة المعنية بالعملية الانتخابية من اجل إزالة القوة القاهرة وتحديد موعد جديد للانتخابات على أن تقدم المفوضية مقترح جديد لمجلس النواب في اقرب الآجال، وبذلك علقت الجلسة، وفقًا لـ”بليحق”.

يشار إلى أن عددًا من المتظاهرين نظموا وقفة احتجاجية أمام مجلس النواب خلال انعقاد الجلسة رافعين لافتات تطالب بإجراء الانتخابات في 24 يناير وتعبر عن رفض أي حلول مؤقتة أخرى، حتى أن بعضها طالب بإسقاط البرلمان والمجلس الرئاسي والأعلى للدولة.

وتمت تلاوة بيان من قبل المتظاهرين أمام مقر البرلمان، ذكروا فيه عددًا من المطالب، مناشدين “ستيفاني وليامز” المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا، بتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في جينيف وإجراء الإنتخابات في 24 يناير الجاري، باعتبارها مطلب لكل من تحصل على بطاقة انتخابية وعددهم فاق 2,5 مليون ناخب، ومحذرين، بالدخول في عصيان مدني يطالبون فيه بإسقاط الحكومة ومجلس النواب معًا.