قام الفريق المتخصص في الكشف عن المقابر الجماعية التابع لإدارة المختبرات والأدلة الجنائية بجهاز المباحث الجنائية بالتعاون مع نيابة غريان ومديرية امن مزدة والنيابة ومركز شرطة القريات، اليوم الاثنين 20 ديسمبر، بعملية مسح وتمشيط واسعة اسفرت عن اكتشاف مقبرتين جماعيتين بالقرب من مزدة في المنطقة الممتدة ما بين وادي مرسيط ووادي فروت، وذلك بعد ورود معلومات من مركز شرطة القريات تفيد بالإشتباه بوجود مقبرة جماعية بالمنطقة، وفق ما ذكرته وزارة الداخلية الليبية.

وفور انتهاء عملية الحفر والمسح تم استخراج ستة جثت مجهولة الهوية كانت خمسة منها في المقبرة الاولى وواحدة في المقبرة الثانية.

ولازال العمل جارٍ من قبل الفريق من أجل استكمال مسح وتمشيط بقية المنطقة.