أعلن وزير الصحة الألماني )ينس شبان( أمس الجمعة في مؤتمر صحفي أن فيروس كورونا بات (تحت السيطرة) في ألمانيا بفضل القيود التي فرضتها الدولة وإجراءات العزل الصحي التي تم تطبيقها ، وكذلك القيود التي فرضت لإبقاء الناس في البيوت منذ منتصف مارس الماضي وقد جرى لاحقاً تخفيفها شيئاً فشيئاً .

ورغم أن تسجيل الإصابات مايزال مستمراً  إلا أن الأعداد آخذة في التناقص ، ومن المتوقع أن تعيد المدارس قتح أبوابها اعتبارا من الرابع من مايو المقبل ، ويتوقع أيضاً أن يتم السماح للمتاجر التي تناهز مساحتها 800 متر مربع بإعادة فتح أبوابها لزبائنها اعتبارا من الاثنين القادم بشرط التقيد بقواعد الصحة العامة والإشتراطات الصحية للوقاية من كورونا .