أعلن مسؤول أمني مقتل خمسة أشخاص وأصيب 15 آخرين على الأقل بجروح في انفجار سيارة مفخخة قرب مدرسة في العاصمة الصومالية مقديشو صباح الخميس. وقال محمد عبد الله “وقع انفجار سيارة مفخخة… تأكّد مقتل خمسة أشخاص وجرح 15 آخرين” مضيفا أن بين المصابين عددا من الطلاب. 

وقال شاهد إن انفجارا كبيرا هز العاصمة مقديشو في الصباح الباكر الخميس، ما أدى لتصاعد عمود من الدخان وسط إطلاق للرصاص.

ولم تعلن أي جهة المسؤولية لكن “حركة الشباب الإسلامية” المتشددة تنفذ تفجيرات في البلاد من حين لآخر.

وقع الانفجار بالقرب من ميدان “كيه4” في قلب مقديشو وكان من القوة بحيث أدى لانهيار جدران مدارس قريبة وتحطم سيارات.

وقال محمد حسين، وهو ممرض في مستشفى عثمان القريب “هزتنا قوة الانفجار وأصمنا إطلاق النار الذي أعقبه”. وتابع أنه تم إخراجه من تحت حطام سقف انهار فوقه. مضيفا “انهارت جدران المستشفى. أمامنا مدرسة انهارت أيضا. لا أعلم كم عدد من فقدوا حياتهم”.

وتقاتل “حركة الشباب” الحكومة المركزية بالصومال منذ أعوام لإقامة حكم يقوم على تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

المصدر : فرانس24/ أ ف ب/ رويترز