قام فرع ادارة انفاذ القانون طرابلس بالإدارة العامة للعمليات الأمنية ودوريات من جهاز الشرطة الزراعية ومديرية أمن النواحي الأربعة ومسؤول السدود ، صباح اليوم الأربعاء 13 أكتوبر ، بحملة أمنية بمجرى المياه بوادي المجنين داخل منطقة الحكيمية بقصر بن غشير ، وتم إقفال كافة التحويلات ومسارات المياه التي قام بها بعض المواطنين وإرجاع مجرى المياه إلى طبيعتها، كما تم ضبط عدد من الأشخاص الذين قاموا بتغيير المجرى وسيتم إحالتهم لمكتب النائب العام .

وبحسب وزارة الداخلية الليبية ، ستستمر الحملة بناء على تعليمات النائب العام وصولاً لمصب وادي مجنين، وسيتم ملاحقة كل من يقوم بالتعدي على مجرى وادي المجينين والتسبب في الاضرار بممتلكات المواطنين .

ونبهت الوزارة أصحاب المحال التجارية المتواجدة بطريق المصنع بسوق الخميس امسحيل بضرورة تنظيف مجرى الوادي من مخلفات البناء وراء المحلات والتي تسببت في عرقلة جريان الماء وإحداث فيضانات بالمنطقة، ومن يخالف ذلك يتحمل المسؤولية القانونية.

وأشارت وزارة الداخلية إلى واقعة الاعتداء على مجرى المياه بوادي مجنين والخروع بمنطقة قصر بن غشير وذلك بتغيير مسارات المياه من قبل بعض المواطنين، واستعمال مجرى الوادي في أعمال الزراعة، الأمر الذي تسبب في حدوث فيضانات بالمنطقة وحدوث أضرار مادية وبشرية نتيجة تغيير مسارات المياه خلال السنوات الماضية .