بحث رئيس حكومة الوحدة الوطنية “عبد الحميد الدبيبة” ظهر اليوم السبت 9 اكتوبر ، بديوان مجلس الوزراء، مع عضو المجلس الرئاسي موسى الكوني، بحضور وزير الداخلية خالد مازن، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ورئيس الحكومة عادل جمعة، أوضاع المهاجرين وما جرى بأحد مراكز الهجرة غير الشرعية بطرابلس ، وفقًا للمكتب الإعلامي لرئيس حكومة الوحدة الوطنية .

ووضع وزير الداخلية الحضور في أحداث الأمس، والإجراءات المتخذة من قبل الوزارة بالخصوص.

ونفى وزير الداخلية ما يشاع عن أعداد للوفيات والتي أعلن عنها في وسائل مختلفة، وأن ما حدث هو حالة وفاة واحدة تمت بشكل عرضي خلال خروجهم من المركز.

وشدد الرئيس خلال هذا اللقاء على ضرورة الإعلان عن تفاصيل الحادثة، والإجراءات المتخذة من قبل الوزارة أمام الرأي العام المحلي والدولي.

يذكر أن وزارة الداخلية قد أصدرت بيانًا حول “واقعة هروب اعداد من المهاجرين غير الشرعيين” من مركز التجميع والعودة بغوط الشعال.

اقرأ المزيد : بيان وزارة الداخلية حول “واقعة هروب اعداد من المهاجرين غير الشرعيين” من مركز التجميع والعودة بغوط الشعال