قال المتحدث باسم حكومة الوحدة الوطنية ” محمد حمودة ” إن هناك حملة ممنهجة لإفساد صفو العلاقات بين ليبيا وتونس ، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الليبية .

وبحسب الوكالة ، أكد ” حمودة ” في حديث لقناة “ليبيا الأحرار” اليوم الاثنين ، أن الأنباء التي تتحدث عن منع مواطنين ليبيين من دخول تونس غير صحيحة” .. مشيرا إلى أن “السفير التونسي لدى ليبيا لسعد العجيلي أكد ذلك”.

وأضاف أن “هناك حملة ممنهجة لإفساد صفو العلاقة بين البلدين”.. مؤكدا أن “الليبيين مرحب بهم في تونس ، ولن تتخذ تونس يوما قرارا ضد الليبيين”.

وأشار المتحدث الرسمي باسم الحكومة ، إلى أن “الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة التونسية أساسها صحي لا سياسي بسبب انهيار المنظومة الصحية في تونس وتدهور الوضع الصحي خلال الفترة الماضية” ، وفقًا للوكالة .