أعلن رئيس حكومة الوحدة الوطنية “عبد الحميد الدبيبة”، الجمعة، انطلاق مشروع عودة الحياة لبرامج ومشروعات التنمية في ليبيا خلال الربع الأخير من السنة الحالية بعد الحصول على التمويل اللازم لها”.

وقال الرئيس، في كلمة متلفزة بتثها وسائل إعلام محلية، “إن خطة التنمية معطلة منذ عشر سنوات، وعدم اعتماد الميزانية عطّلها أربعة أشهر خلال حكومتنا وتحملنا مسؤوليتنا تجاه شعبنا في عودة تحريك المشروعات.

وأضاف أن الحكومة نجحت في المرحلة الأولى دون اعتماد الميزانية في ملفي توفير اللقاحات ورفع المستوى المعيشي لذوي الدخل المحدود، واليوم أبشّر المتقاعدين برفع مرتباتهم إلى الضعف.

وتابع قائلًا: اليوم انطلقنا في المرحلة الثانية وأعددنا خطة متكاملة للتنمية وستنطلق المشروعات في الربع الأخير من العام ابتداء من أكتوبر ضمن خطة (عودة الحياة)

وأشار إلى أن خطة عودة الحياة للمشروعات ركزت على ثلاثة قطاعات حيوية (البنية التحتية، الكهرباء، تحريك الاقتصاد) وسيشاهد الليبيون انطلاقها كحد أقصى بداية أكتوبر القادم.

وقال : وفّرنا موارد ليست تقليدية للمشروعات وحركنا المصاريف والصناديق الاستثمارية لتمويل مشروعات التنمية بسبب عدم اعتماد الميزانية وتعطّل مشروعات التنمية.

وأكد أن برنامج (عودة الحياة) لمشروعات التنمية سيكون ضمن الإجراءات الرقابية المالية والمصرفية والإدارية المعمول بها.

كما أعلن رئيس الحكومة، أن مسؤولي الأجهزة التنفيذية، سيعقدون مؤتمرُا صحفيًا في بنغازي يوم الأحد، للإعلان عن مشروعات شرق ليبيا ويوم الأربعاء، في سبها للإعلان عن مشروعات الجنوب و يلي ذلك الإعلان عن مشروعات المنطقة الغربية” . 

المصدر : صفحة حكومة الوحدة الوطنية