قرر القضاء الجزائري اليوم الخميس إصدار أمر دولي بالقبض على فرحات مهني رئيس ما يسمى “حركة استقلال القبائل” (“الماك”) المصنفة رسميا إرهابية.

أفاد بذلك النائب العام، سيد أحمد مراد خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس في الجزائر العاصمة.

وفرحات مهني المقيم بالعاصمة الفرنسية باريس متورط، حسب القضاء الجزائري، في جريمة اغتيال وحرق المواطن جمال بن إسماعيل في جريمة توصلت التحقيقات إلى أنها تمت بدعم مالي أجنبي.

وأكد النائب العام أن التحقيق كشف عن وجود تدبير مسبق وممنهج لحركة “الماك” خلال الواقعة، بالإضافة إلى دور للعنصر الأجنبي.

وأكد النائب العام توقيف 88 متهما في قضية جمال بن إسماعيل حتى الآن، موضحا أنه تم إيداع 83 منهم رهن الحبس المؤقت ووضع 4 تحت نظام الرقابة القضائية، فيما لا يزال 29 آخرون في حالة فرار.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، في وقت سابق هذا الشهر، مقطع فيديو يظهر إقدام مجموعة مواطنين في مدينة ناث إيراثن في ولاية تيزي وزو الجزائرية، على حرق شاب، للاشتباه بضلوعه في إضرام النيران بغابات الولاية.

وقالت السلطات إن التحقيق توصل إلى اكتشاف شبكة مختصة في الإجرام كانت وراء المخطط الشنيع، ومصنفة منظمة إرهابية باعترافات عناصرها الموقوفين.

المصدر: روسيا اليوم – نقلا عن وسائل إعلام جزائرية