علق محمد الأتربي رئيس بنك مصر، على محاولات الاحتيال على العملاء، مشيرا إلى أن تشكيلا عصابيا يستغل عدم دراية العملاء ويتواصل معهم هاتفيا للحصول على بيانات العميل السرية”.

وفي تصريح لقناة “صدى البلد”، قال الأتربي إن “ما حدث مع سيدة سمالوط هو تواصل أحد أفراد التشكيل العصابي معها وطلب منها الحصول على بياناتها السرية لتحديث البيانات”.

وأضاف: “سيدة سمالوط عميلة في البنك وأعطت الرقم السري لمن اتصل بها من أفراد التشكيل العصابي كي يتعامل مع الحساب”.

وتابع: “حدثت حوالي 13 واقعة احتيال وحصلوا على 2.7 مليون جنيه، ولكن نطمئن المواطنين بأن أموالهم آمنة ولا قلق عليها”.

المصدر: روسيا اليوم