أعلن الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية محمد القوصي أنه من المقرر إطلاق أول قمر صناعي من نوع (كيوب سات) ضمن البرنامج التدريبي لتصنيع “قمر الجامعات”، خلال العام المقبل .

وأضاف القوصي أن قمر الجامعات مكوناته وتصميمه واختباراته مصرية خالصة 100%، موضحا أنه تم الانتهاء من تصميم القمر ويجرى حاليا العمل على تنفيذ الاختبارات البيئية للقمر للتأكد من جاهزيته في الفضاء، لإطلاقه في النصف الثاني من عام 2022.

وأكد أن الوكالة قدمت الدعم الكامل للطلاب سواء من الناحية العلمية والتقنية بمشاركة متخصصين في مختلف المجالات من أعضاء الوكالة كما قدمت كذلك الدعم المالي لتلك المشروعات المتميزة. 

من جانبه، أوضح الدكتور محمد خليل عراقي نائب الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء أن البرنامج التدريبي الخاص بقمر الجامعات بدأ عام 2016 ويستهدف توطين صناعة الفضاء وتنمية قدرات الطلاب المصريين من خلال تدريب طلاب الجامعات على تصميم مكونات الأقمار الصناعية. 

وكشف عن تفاصيل القمر الصناعي الأول للجامعات المصرية، والذي شارك فيه طلاب الجامعات المصرية تحت إشراف خبراء الوكالة ، حيث يساوي حجمه 10 سم في 10 سم، ويزن حوالي 1,3 كيلوجرام، وهو قمر خاص بالاستشعار عن بعد، وتم تزويده بكاميرا تصوير لالتقاط بعض الصور لكوكب الأرض، وسيتم إطلاقه إلى محطة الفضاء الدولية على مدار 450 كيلو، وعمره الافتراضي من 4 أشهر وحتى العام. 

المصدر: روسيا اليوم – نقلا عن “الوطن”