اجتمع وزير الداخلية اللواء خالد مازن ، اليوم الأحد 15 أغسطس ، بلجنة (410) المعنية بتنظيم واستيعاب القوة المساندة بمؤسسات الدولة.

وبحسب ما ذكرته وزارة الداخلية الليبية ، نوقش في هذا الإجتماع ضم فئة الشباب وضمان حقوقهم ودمجهم بمختلف الوزارات والمؤسسات كلا حسب مؤهله العلمي بما يساهم في بناء الدولة.

واكد الوزيز أن وزارة الداخلية من أكثر الوزارات استيعاباً لفئة الشباب من القوة المساندة ودمجهم عبر عمليات التدريب والتعليم بمعاهد الشرطة وكلية ضباط الشرطة والمعهد العالي للضباط.

وتطرق الاجتماع لعدد من المواضيع التنظيمية لعملية دمج القوة المساندة مثل التعبئة الاكترونية والأرشفة لجميع البيانات عبر التنسيق مع وزارة العمل، وكذلك ضرورة التواصل المستمر بين أعضاء اللجنة بما يضمن نجاح كافة الأهداف الموكلة إليها.