عقد بديوان وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالعاصمة طرابلس ، أمس الأربعاء 11 أغسطس ، اجتماع لمناقشة سبل تعزيز ودعم أمن وإدارة الحدود ، وتطوير عمليات البحث والانقاذ ، ومكافحة شبكات التهريب والاتجار بالبشر ، وفقًا لما نشرته وزارة الخارجية والتعاون الدولي .

وحضر الاجتماع الذي ترأسه عن الجانب الليبي مدير إدارة الشؤون الأوروبية بوزارة الخارجية السفير محمد المقهور ، مندوب عن جهاز خفر السواحل ، وأعضاء الفريق الوطني لأمن وإدارة الحدود ، بالإضافة الى مستشارين عن وزارتي الداخلية والمواصلات والهيئة العامة للاتصالات ومصلحة الجمارك وعن جانب بعثة الاتحاد الأوروبي للمساعدة على إدارة الحدود ( يوبام ) ” يأنس اندرسون ” نائب رئيس البعثة كما تداخل في الاجتماع عبر الفيديو من خلال شبكة الإنترنت تقنية ( الزوم) ، ممثلين عن بعثة الاتحاد الأوروبي بليبيا ، ومفوضية الاتحاد الأوروبي .

وناقش الاجتماع متابعة آليات تنفيذ ماتم الاتفاق عليه سابقا بين الجانبين بشأن تقديم الدعم الفني واللوجستي للجانب الليبي ، بالإضافة إلى مناقشة المقترحات والمتطلبات التى تقدم بها الجانب الليبي للمساهمة في دعم أمن الحدود البرية والبحرية .

كما ناقش أهمية استكمال تنفيذ مشروع إنشاء منظومة الاتصالات لتعزيز دعم إدارة أمن الحدود ، واستكمال ربط غرف العمليات والسيطرة بشبكة الاتصالات، بالإضافة إلى إعادة تأهيل وتطوير الأكاديمية الليبية البحرية ، وتجهيز مركز البحث وَالانقاذ ، وفقًا للوزارة .