الهدف الإخباري – طرابلس

تستعد إدارة معرض طرابلس الدولي بدعم من وزارة الاقتصاد والتجارة بحكومة الوحدة الوطنية لإقامة معرض طرابلس الدولي في دورته للعام الحالي 2021 م ، لكن التحديات وفي مقدمتها جائحة كورونا تلقي بظلالها على الحدث الذي ينتظره الليبيون في الأسبوع الأول من شهر سبتمبر المقبل ، وظروف الدول والشركات التي ستشارك في هذه الدورة حتمت على بعضها التردد في المشاركة ، الأمر الذي قد يضطر إدارة معرض طرابلس الدولي إلى إقامته في حدود مشاركات ضيقة ومحدودة أو تأجيله لضمان مشاركة أوسع .

ومايميز الحدث لهذه الدورة هو اعادة افتتاح بوابة المعرض التاريخية المطلة على شارع عمر المختار بعد نحو 5 عقود من إغلاقها وطمس معالمها ، وفي لقاء مع “الطاهر أحمد الزوبيك” مدير عام معرض طرابلس الدولي ، تحدث عن اهم التحديات والعراقيل التي تواجهها إدارة المعرض ، وعن أهم الأحداث التي ستقام على أرض المعارض بمعرض طرابلس الدولي في الفترة القادمة ، وعن آخر حدثين أقيما بالمعرض وهما معرض الإنشاءات ومعرض التجارة الإلكترونية .

وتطرق للحديث عن المفاجآت التي تنتظر زوار المعرض في الدورة الحالية والتي تعكف الإدارة على تجهيزها والإعداد لها ، حيث سيتم إعادة إحياء بعض المعالم التاريخية التي كانت موجودة بالمعرض وجرى طمسها منذ سنوات ومنها عدد 3 نافورات ، كذلك سيتم إحياء المركز الإعلامي للمعرض واطلاق قناة مسموعة واخرى مرئية طيلة أيام المعرض لتغطية الأحداث على مدار اليوم ، كما سيتم احياء مسرح وسينما الأطفال في إطار سعي إدارة المعرض لتوفير مساحة ثقافية وفنية للأطفال بالمعرض .