أكد وزير الكهرباء العراقي، عادل كريم أن تجهيز الكهرباء من الجانب الإيراني معدوم تماما، فيما أعلن مسؤول كبير في شركة إدارة الكهرباء الإيرانية عن تعليق تصدير الكهرباء للعراق.

ففي بغداد، قال وزير الكهرباء العراقي ، عادل كريم، إن أسباب عدم تجهيز ايران للعراق بالكهرباء تعود لانخفاض كميات المياه، الأمر الذي أدى إلى قلة تجهيز طاقة الكهرباء بالمحطات الهيدروليكية لديهم ما تسبب بانقطاعها، بحسب ما ذكر مراسلنا.

وأضاف كريم، خلال تصريحات صحفية، أن الكهرباء من الجانب الإيراني معدومة تماما، موضحا أن “لديهم المبررات” بحسب ما أفاد السفير الإيراني لدى العراق ، وبالتالي فإن “الجانب الإيراني فقد كميات من الميغاواط ما جعل استحالة تجهيز العراق حاليا من الخطوط

وفي طهران ، أعلن المدير التنفيذي لشركة إدارة الكهرباء الإيرانية عن تعليق تصدير الكهرباء للعراق.

وقال المسؤول الإيراني إن تعليق الصادرات يعود لضرورة سد احتياجات البلاد داخليا.

وعلى صعيد آخر، نقل مراسلنا في العراق عن شركة نقل الطاقة الكهربائية في الشمال، قوله إن عملا إرهابيا جديدا استهدف خطوط الطاقة على خط بيجي – كركوك.

وأشار إلى هذا العمل الإرهابي تسبب بسقوط 7 أبراج ناقلة للطاقة الكهربائية.

وأكدت الشركة تعرض 27 برجا للتفجير والسقوط في ‎نينوى وكركوك وصلاح الدين خلال أسبوع واحد فقط.

المصدر : Sky news arabia