أصبحت المنازل الصغيرة بديلا ذا شعبية كبيرة، وبديلا عصريا لمنزل العائلة الكلاسيكي أو الشقة، وهو ما تبناه أحد أغنى رجال العالم، إيلون ماسك.

وكان مؤسس شركة “سبيس إكس”، إيلون ماسك ، قد كتب على حسابه في موقع تويتر في يونيو الماضي، أنه يعيش في وحدة سكنية صغيرة بقيمة 50 ألف دولار، استأجرها من شركة “سبيس إكس” في تكاساس .

ووفقا لموقع “بزنس إنسايدر”، قال غاليانو تيراماني، مؤسس “بوكسبل” المسؤولة على بناء هذه المنازل الصغيرة في الولايات المتحدة، إنه “من المثير جدا أن يكون ماسك زبوننا الأول.. أعتقد أن هذا يشير إلى أن الناس يتفقون على أننا نعمل على مشروع كبير هنا.”

وبدأت “بوكسبل” بالعمل على مشروع المنازل الصغيرة في 2017 بمدينة لاس فيغاس، عندما لاحظوا فرصة مغرية لتحويل عالم المنازل إلى منتجات تصنع في مصانع، على عكس مشاريع البناء المكلفة والكبيرة.

وعلى عكس المنازل الجاهزة الأخرى، يمكن طي هذه المنازل الصغيرة من 6 أمتار إلى 2.5 مترا، ونقلها على شاحنات صغيرة.

وتبلغ مساحة المنزل الصغير 6 أمتار في 6 أمتار، ويتضمن سريرا للنوم ومطبخا وحماما وساحة معيشة.

ويتم الانتهاء من جميع تشطيبات المنزل الصغير تقريبا، مثل المطبخ والحمام والكهرباء والسباكة والتكييف، في المصنع قبل شحنها.

لذلك عندما تصل المنازل إلى وجهتها النهائية، يحتاج المنزل فقط إلى الكشف عنه (يستغرق بضع ساعات) ثم إرفاقه بالأساس والمرافق قبل أن يصبح جاهزا للسكن.

نجاح الشركة لا يضاهى، وهناك أكثر من 47 ألف شخص على قائمة الانتظار للحصول على منازلهم الجديدة.

المصدر : Sky news arabia