قال “بنك أوف أمريكا” اليوم، إن المستثمرين أقبلوا على الملاذات الآمنة في الأسبوع الفائت، ليقوموا بضخ المال في النقد والذهب والسندات، بينما سحبوا الأموال من أسهم الأسواق الناشئة.

وتلقى النقد تدفقات بقيمة 24.7 مليار دولار خلال الأسبوع المنتهي يوم الأربعاء الماضي، بينما تلقت السندات 12.1 مليار دولار، مسجلة دخول تدفقات للأسبوع الحادي والعشرين على التوالي، بينما استقطبت صناديق الذهب أكبر تدفقات في ثمانية أسابيع عند 0.7 مليار دولار.

اقرأ المزيد : “حسني بي” : مصارفنا عبارة عن خزائن .. وهذه رؤيتي لتحسين أداء القطاع المصرفي الليبي

وبينما جذبت صناديق الأسهم ككل تدفقات 4.8 مليار دولار، تلقت الأسهم الأوروبية 0.7 مليار دولار، وهي أكبر تدفقات تشهدها في سبعة أسابيع.

وذكر بنك أوف أمريكا أن صناديق أسهم الأسواق الناشئة فقدت 1.6 مليار دولار، في أكبر نزوح للتدفقات في ستة أسابيع.

المصدر: روسيا اليوم – نقلا عن “رويترز”