التقى الأمين العام المساعد، ومنسق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ريزدون زينينغا، اليوم وزير الداخلية، خالد مازن. وجرت مناقشة أولويات الوزارة والتقدم المحرز بشأنها، بما في ذلك تأمين الانتخابات وإعادة تأهيل أجهزة ومباني الشرطة وتشكيل قوات الشرطة المشتركة لدعم تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار.

وبحسب بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ، أشاد الأمين العام المساعد، ريزدون زينينغا، بدور وزارة الداخلية في إعادة فتح الطريق الساحلي، معرباً عن دعم البعثة المستمر للنهوض بأولويات الوزارة.

بدوره أعرب الوزير خالد مازن عن قلقه من استمرار التحديات في التعامل مع الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر وتهريب المخدرات والأسلحة، وسلط الضوء على المعوقات التي تواجه الوزارة بسبب عدم وجود ميزانية وطنية.