أعلنت مصلحة الآثار الليبية عن اكتشاف أثري جديد “ميراد مسعود” ، باكتشافها رسومات صخرية أثرية .

وبحسب المصلحة فإنه بعد البلاغ الذي ورد إليها من المقدم “زائد صالح مسعود” بوجود كهف كبير على شاطئ البحر فى منطقة (ميراد مسعود) به رسومات صخرية ، توجه أعضاء مكتب آثار طلميثة ومراقبة آثار توكرة إلى عين المكان .

حيث تبين أنه كهف كبير يتكون من ثلاث فتحات محفورة فى الصخر، يقع شرق موقع العقلة بحوالي 2كم وعلى حافة وادي المعروف بإسم وادي الشويعر من الجهة الغربية وهو يطل على البحر مباشرة وله طريق منقور فى الصخر من الجهة الشرقية، به رسومات صخرية متمثلة فى أشكال آدمية وحيوانية والكثير من الكسر والبقايا الحجرية والعظام مثل (الفؤوس والسهام الحجرية) .

وبحسب المصلحة فإن كل هذه الدلائل تشير أن هذا الموقع يرجع لفترة ماقبل التاريخ ، ومن المحتمل أن يكون هذا الموقع اكتشافا جديدا.

ونشرت المصلحة عددًا من الصور لكن ليس بينها صور للفؤوس والسهام الحجرية التي ذكرتها في منشورها عبر صفحتها على فيسبوك .